منتدي خطوات الالم

مرحبا
شرفتنا بتواجدك فى منتدانا

ويزيد الشرف لو تسجل معانا
منتدي خطوات الالم

http://mahmoud-elhamroni.ahladardasha.com/index.htm

سحابة الكلمات الدلالية

المواضيع الأخيرة

» طفل سوري غارق في البحر قصيدة الشاعر محمود صالح حدود الحمروني
الأحد أكتوبر 18, 2015 9:52 pm من طرف حنان

» هل تعرفون عدنان مندريس ، ولماذا لم يذكره التاريخ المزور .. وحقيقة قتله إلا ﻷنه أعاد تركيا إلى اﻻسلام يرحم الله عدنان مندريس ،،،
الثلاثاء يونيو 23, 2015 2:18 am من طرف حنان

» هل تعلم من هو الذى قام بعمل دور " لوسى " فى فيلم اشعة حب ؟؟ مفاجأة وتفاصيل مثيرة !!
الأربعاء فبراير 11, 2015 12:38 pm من طرف حنان

» 10 تطبيقات بمظهر البريئة تتجسس على بياناتك
الجمعة يناير 16, 2015 2:37 am من طرف فارس الرومانسيه

» آلام الأكتاف و المفاصل و كيفية علاجها
الأربعاء يناير 14, 2015 7:16 am من طرف حنان

» بالصور.. سعودي يقتني أغلى سيارة بالعالم مغلفة بالألماس.. وألف دولار لمن يلمسها فقط
الخميس ديسمبر 25, 2014 3:05 am من طرف حنان

» منتدى منابت الورد http://breeze.yoo7.com/forum
السبت أكتوبر 25, 2014 1:42 pm من طرف حنان

» منتدى حب إلى الآبد http://hearts5fossilized.alamontada.com/
السبت أكتوبر 25, 2014 1:38 pm من طرف حنان

» المجد لنا يا ليبيا ....للكاتب محمود صالح حدود الحمروني
الخميس أكتوبر 23, 2014 1:09 am من طرف سبتموس

نوفمبر 2017

الإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبتالأحد
  12345
6789101112
13141516171819
20212223242526
27282930   

اليومية اليومية

التبادل الاعلاني


انشاء منتدى مجاني




    قصة تدور أحداثها في نيويورك . محمود صالح حدود الحمروني

    شاطر
    avatar
    admin
    Admin
    Admin

    عدد المساهمات : 230
    نقاط : 608
    تاريخ التسجيل : 15/11/2010
    العمر : 39
    الموقع : tripoli

    قصة تدور أحداثها في نيويورك . محمود صالح حدود الحمروني

    مُساهمة من طرف admin في الجمعة أكتوبر 12, 2012 1:31 pm




    قصة تدور أحداثها في نيويورك 10.10.2012

    Tomكان يعيش في مدينة نيويورك الأمريكية في صخبها وجبروت وحشتها القاصية. كان ل tom جار عربي مسلم يقطن معه في نفس ألعماره ورع تقي في الشقة العلوية وصديق له آخر مسلم في الشقة المحاذية لشقته ولكن لايطبق شئ من تعاليم الإسلام كان صديق حميم لتوم في نزواتهم في القمار يلعبون تارة يربحون ويخسرون المال ويتشاجرون مع رفاق السؤ ويعودون آخر الليل سكارة مع فتايات الليل . ولكن كان طارق يقوم بأشياء كان صديقه يتعجب حين يرى طارق المسلم يقوم بها حين يقوم طارق بإعطاء شحات صدقه فيقول tom وهو متعجب انك تبدر مالك فيضحك طارق ويقول إنني ادخرها . يقول tom وأين في الجحيم يقول طارق هده تعاليم ديني انك لأتفهمها
    Tom اخبرني , طارق ربنا امرنه بفعل دلك باقتراضه قرضاً بان نعطيه لأحد عباده الفقراء فيضاعفه لنا يوم الحساب ومن فرج كرب مسلم فرج كربه يوم القيامة يقول توم tom هل ربكم محتاج أن تقدم صدقه لماده لا يعطيها هو بنفسه . يقول طارق هذه حكمة الله في الأرض يرزق بعض عباده اضعف حاجته حثي يكون اختبار حسن عمل الخير والعطف علي الفقير أو الجحود والتعالي بان الرزق له فقط وكأنه ليس من عند الله والتعالي والتكبر على عباد الله . في كتابه ( فأما الإنسان إذا ما ابتله ربه فأكرمه ونعمه فيقول ربي أكرمن وأما إذا ما ابتله فقدر عليه رزقه فيقول ربي اهنن ) ففي الحالتين ابتله سوى ابتله بالخير أو الفقر فهو اختبار للأفعال
    فيقول tom أن دينكم غريب . فانا أره نساء مغطاة بلفافة من القماش فلا تره منها شئ . يقول طارق لو كانت نساء نيويورك هكذا لما انتشرت الفاحشة وماحل عليها لعنة الله بوباء الايدز
    يقول tom ولكنك تحب نساء نيويورك وتحب فاحشتهم
    يقول طارق لا تنظر إلي تصرفاتي يا صديقي فانا لست أطبق من تعاليم الإسلام في شئ
    يقول tom إنني لا أتخيل نفسي أقوم بهذه الأشياء واترك كل هذه الحريات التي أعيشها من حولي . بعد أن يشير tom إلي من حوله من ثقافات وحريات وأبراج نيويورك العملاقة وكأنه يقول نحن الآن في تقدم وانتم في تخلف نتيجة دينكم المكبل بالأفكار الاستعبادية فكل هذا كان واضح من نظرات tom
    يقول طارق الجزاء من جنس العمل
    يقول tom ماذا تقصد . يقول طارق ربنا وضعنه في هذه الدنيا كاختبار امتحان أما أن تكون صالح وتفلح في حياتك بان تطبق عقاب الله في الأرض وان لا تقع في معصية سيدنا ادم وحواء بعصيانهم أوامر الله ويكون لك العقاب بالخسران في ألآخره بعصيانه في الأرض وارتكاب الفواحش و إخطلات الأجناس . بان تنجح تدخل الجنة وترسب تدخل النار
    يقول tom أن دينكم يؤمركم آلا تشربون ألا تمارس الجنس آلا تسرقون
    يقول طارق منع الله علينا الشرب لأنه يذهب العقل فتتصرف باللاوعي باشيئ مذمومة , آلا نمارس الجنس بل الزواج حثي يصفي نسل العائلة ولا نكون مثل الحيوانات ,لا نسرق لأننا نقدم الصدقات فلا تحتاج لسرقه مادمت تقدم حق غيرك بما رزقك الله ولكن لا تتخيل أن المسلمين اليوم يقومون بكل هذا بل ستجد مسلمين دون إسلام وتجد أسلام دون مسلمين تجد مسلمين مكتوب في جواز سفره مسلم ولكنه لا يطبق من الإسلام شئ مثلى أنا وتجد إسلام دون مسلمين بان تجد مساجد ومكاتب وكتب للإسلام وقلت مسلمين لابتعادهم عن الدين وركضهم وراء الحياة الدنيا
    فيقول tom هل ستذهب معي إلي الرقص في الحفل أم أن دينك سيمنعك
    يقول طارق بالتأكيد يا عزيزي
    نجد شاب يراقب سيدة وهي خارجه من المصرف يخطف من المرآة العجوز حقيبة يدها فتصرخ المرآة فيركض طارق ورآه الرجل ويلحق به tom وحين ما يصلون إلى سرداب ضيق يخرج الرجل السارق سكين فيتراجع طارق قليلاً
    يقف توم بمسافة قليله ساكناً . يصرخ السارق ابتعد أيوهى الوغد لقد أخذة الحقيبة قبلك ولن تشاركني في نصيبي يقول طارق أريد إرجاعها إلي العجوز يظهر الانبهار على وجه السارق ماذا تقول ايه الأحمق تريد إرجاعها انك بالتأكيد مجنون هيا تعال وخدها وسوف أمزقك . يحاول الاقتراب طارق منه ولكن السارق يلوح بالسكين ويكاد يضرب طارق ويقع طارق أرضا ويلتقط عصا ويضرب بها الرجل على رجله فيسقط السارق ويدوس على يده التي تحوي السكين و يأخذ ها و يأخذ حقيبة المرآة ويذهب طارق وحين هو ذاهب يلحق به السارق محاول أخد الحقيبة فيضربه tom لكمه ويوقعه على الأرض وفي الطريق يقول tom هيا ياصديقي اخرج وارينه ماذا يوجد في الحقيبة يقول طارق تبا لك سوف أرجعها إلي المرآة
    يقول tom انك تمزح يقول طارق لا وستشاهد بنفسك يذهبان فلا يجدان المرآة فيظهر على طارق الحزن فيأخذ tom الحقيبة من طارق ويقول هيا بناء يا صديقي فاليوم سوف نسهر في الحفل ونحتاج بعض المال ولا نريد هده الأفكار البلاها أن تعشش في راسك وبعد الرقص وألهو والشرب يخرج طارق و tom ويقومون بسرقة سيارة وفي أثناء الذهاب كان طارق و tom يتشاجران في السيارة . يقول طارق إنني أتألم ياصديقي فا حياتي لم تعد تعجبني فصراع بداخلي يقتلني .
    يقول tom لقد أصابتك لعنة القدر فكيف تريد مني أن ارجع السيارة وكيف تريد منا العيش شحاذين بغضين وسوف تزدريك النساء ولن تنظر إليك
    يقول طارق لن تصل فسوف يبلغ صاحب السيارة الشرطة ولن تلحق آصالها على Marco في الجراج وما كاد يكمل طارق كلماته حين لم يكون منتبهين أمامهم فتجتاز من أمامهم شاحنه كبيره من الطريق المحاذي فيستظم بالشاحنة ومستقرهم المستشفى
    لقد أصبح طارق بين الحياة والموت فأصبح طارق اقرب إلي ربيه ومسلسل حياته يدور في مخيلته كان صغير ويذهب مع أبيه إلى المسجد في بلاده العربية وحين كان يقرءا القران ويسبح وكيف انقلبت حياته في نيويورك الصاخبة فصار طارق يدعو ربه بان يغفر له وان يرحمه وتذكر الآية الكريمة ( وإذا مس الإنسان الضر دعانا لجنبه أو قاعداً أو قائماً فلما كشفنا عنه ضره مر كان لم يدعنا إلى ضرٍ مسه كذلك زين للمسرفين ما كانوا يعملون ) صورة البقرة
    ويوم تقوم الساعة يقسم المجرمون مالبثوا غير ساعة كذلك كانوا يؤفكون . وتفيض عين طارق بالدمع . أدرك طارق أن لذات الحياة تتلاشى وكأنه لم يستمتع يوم قط بعد أن يعيش العذاب
    وما لبث حتى يري صديقه بالسرير المقابل حالته خطره ويحتاج إلى الدم وبعد التحليل وجد أن دمه يطابق ويستطيع انقاد صديقه فما بخل عن صديقه tom ودعاء له بالشفاء وبعد أن خرج طارق ذهب إلى صديقه المسلم الذي كان يراه لا يترك صلاة ورجع طارق إلى دينه الحنيف وتماثل tom إلى الشفاء . ولكن وجد صديقه قد تركه وكأنه قد حل عليه وباء الإسلام كما يقول tom لم يعد طارق ألدى يعرفه .ولكن صديقه tom وعدم معرفته للإسلام صار يحاول إرجاع طارق إلى ما كان عليه قبل الحادثة بأن يضع القمامة أمام بيته أن يسائل على صديقته التي كان يعشقها طارق فيعطي tom المال لها ويقول اذهبي وحاولي إغرائه ولكن دون جدوه . لقد أصابه فعلا وباء الإسلام وقال tom لقد أصبح طارق جاحد لكل ما تعطيه الحياة لنا من ملذات ولكن دبر هذه المرة حيله حيث قام بوضع حقيبة المرآة التي سرقها في المرة السابقة في بيت صديقه طارق وابلغ الشرطة عن طارق وتم سجن طارق .
    وحين ذهب tom لمراجعة الطبيب وسائله عن صديقه طارق واخبره عن الصنيع الحسن فندم tom ومكان منه آلا أن ذهب وابلغ الشرطة عن فعلته وتاب tom عن فعلته وأحب واحترم الإسلام وأدرك tom أن الإسلام دين المعاملة الحسنه والخلق الحسن والكلمة الطيبة تستصغيه العقول وتعتنقه الأرواح فما تاه فرد عنها ورجع عن ذنبه وتاب وهو مرتاح الآ كفر الله عن ذنبيه ودخل إلى طريق الفلاح
    avatar
    حنان
    عضو جديد
    عضو جديد

    عدد المساهمات : 181
    نقاط : 411
    تاريخ التسجيل : 22/01/2012
    العمر : 30
    الموقع : سبها أرض الجهاد

    رد: قصة تدور أحداثها في نيويورك . محمود صالح حدود الحمروني

    مُساهمة من طرف حنان في السبت نوفمبر 10, 2012 10:16 am








    قصة جداً رائعه مزيد من التقدم والابداع


    http://www.up4faifa.com/fosl-faifa1.com/6/3686881051228406014.gif

      الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين نوفمبر 20, 2017 8:12 am